تمضي الأيام …

تمضي بي الأيام ،يذهب أناس ويأتي آخرون ،قد لا يكونون بذات الكفاءة التي كان سابقوهم عليها ،وقد لا يملؤون مركزهم بالشكل الكافي ،ولكن !
فيهم ما يبعث على الأمل ،فيهم شيء مختلف ،شيء يجعلني أتمسك بوجودهم ،رغم علمي بأن ما يقدمونه ليس على مستوى طموحاتي ،ولكن !
هكذا تمضي السنون الطويلة ،متأملين في ظلال الغائبين ،هؤلاء الذين لا تنتظر منهم سوى الذكرى ،الذكرى الطيبة التي حُفرت في الذاكرة ،وكما قطرات الماء كانوا ،فقد شكلوا ببساطتهم ،منحوتة الصخرة الرائعة ،ولكن الصخرة لا تلحق هاجريها ،تبقى قيمة ثابتة ،وإن نحتها هدوء الماء ،فلا تتأثر برياح الغياب إلا إن أزالت غلاف الشجاعة ،وشمع الأمل ،فحينها تستحيل الصخرة تراباً ،تزيل ملكها بنفسها ،وتبيد قوتها وجمالها ،تلك اللحظات التي تسمح لرياح الشوق بالنيل منها ،عوضاً من أن تدفعها للأمام ،ولكن !
أنت قيمة ثابتة ،مالم تسمح لعوامل الحياة بتجريدك من نفسك ،وفصلك عن حسّك ،وقتلك بهدوء !
لا تزال منخدعاً بأولئك الذين اقسموا على الوفاء ،ولم ترى غدراً من سواهم ،لم تفق من الصدمة بعد ،فقد كانت مفاجئة ،وللأسف مدوّية ،ولئن عادت بك الأيام لتنظر فيمن تصاحب وترافق ،لما تعلمت من عودتك ،ولما اتعظت من غيبتك ،فسيغرك لذيذ القول حينئذٍ ،كما غرك طويلاً ،وعذبك أكثر ،وحسبك أن من تسعى لرضاه ،هو لن يرضى سوى بهواه ،وما تجنيه يداه ،فتبيد عمرك في البحث عن ذاتك لديه !
كبشريين ،لسنا نكره الغياب لمسماه ،وإنما لتعلق النفس بالغائب ،فالعاطفة تحكم أحياناً ،وأحيانٌ كثيرة !
ولا سلوان لك ،طالماً وضعت نفسك صفراً يرتبط بغائبك ،فأنت حقيقة لست شيئاً ،مالذي غيرك ؟ أَهو الغباء ؟ أم إنها السذاجة ؟
قطعاً ليس ذكاءًا ولا فطانة ،فأنت تزن الميزان ولا توزن عليه ،قيمة ثابتة ،ولست ككيس من الخضار ،ابتيع من احدى دكاكين الثمار بالجوار !
ولتكن مملكتك غير خاضعة لحكم خارجي ،فأنت كما أنت ،خلقك الله بما يكفيك !
لا تتهم نفسك بالعجز ،فالنقص وارد ولكن العجز يرفرف تحت شجرة ذابلة ،مقيد القدمين مقصوص الريش ،فلا هو يموت ولا هو يحيا ،ولا يحلم حتى !
لو أن في الحياة ما يقتل الأمل ،لكان الكافر أحق الناس به !
الأشخاص الذين لن يخرجوا من حياتنا هم ذواتنا ،في كل حقبة يتكون منك نسخة جديدة أكثر تطوراً وأقدر على مواجهة الحياة ،وإلا لما كان بإمكاننا الاستمرار ..
..
..
ستأتي عليك فترة من الزمان ،ترى أنك واقف مكانك ولا تتحرك ،وكأن ذكريات ماضيك انتزعت منك انتزاعاً ،وكأنما للتو أصبحت في دوامة الحياة بلا تجارب ،تشعر بالإحباط !
وفجأة تواجه موقفاً ،وكأنما إبريق من الماء البارد انصب على ظهرك فور خروجك من حمامك الدافئ ،لا بأس ،سيوقظ هذا كل تجاربك السابقة المتعلقة بهذا الموقف ،وستصنع شبكة قد تنبئك بما ستؤول إليه الأمور !
لا بأس إن استعصى المعنى على السامع ما دام القارئ يفقه ما يقول ،ولا ضير أن يستعصي على القارئ إن فقه الكاتب ما يخطه .
حقيقة الأمر أن اتخاذ قرارٍ بإزالة شيء ما من حياتك ،كان يوماً ما محورياً ! ،ليس سهلاً إطلاقاً ،فالخطأ أنك جعلت دوره محورياً ،وليس قرارك بالتخلي كفارة لما سبق ،بل هو محاولة لتضييق الخناق على أمرك لكي يؤرقك وحدك ! ،ولكن اطمئن ،فلن تخفي سرّك طويلاً !
وجدت أنه من الجنون أن أفعل ذلك ،ولذلك فعلت !
..
..
أنس ماهر
21/8/2013

٢٠١٣٠٨٢٢-١٩٥٢٥٠.jpg

Advertisements

9 أفكار على ”تمضي الأيام …

  1. فيهم ما يبعث على الأمل ،فيهم شيء مختلف ،شيء يجعلني أتمسك بوجودهم !!
    لسنا نكره الغياب لمسماه ، وإنما لتعلق النفس بالغائب ، فالعاطفة تحكم أحياناً ، وأحيانٌ كثيرة !

    الصرآحة مش عاآررفة شو أنسخ لأنسخ كل الكلآم جميــل :)) ♥♥

  2. في مدونتك هذه لامستني الكثير من الكلمات ، وان لم تكن جميعها !
    لا اعرف كيف ابدي اعجابي بها حقاً انت مبدع ما شاء الله

    ” أنت قيمة ثابتة ،مالم تسمح لعوامل الحياة بتجريدك من نفسك ،وفصلك عن حسّك ،وقتلك بهدوء ! ”

    ابدعت جداً يا أنس ، موفق اخي

  3. الحياة لا تقف على أحد ،، و هي مستمرة بوجود هؤلاء الاشخاص الذين كانوا بيوم من الايام محورها أو بدونهم ،،، لكنها تستمر باهتة جافة و ناقصة ،،، كلامك محفز بعض الشيء ،، لكن الفعل ليس بهذه السهولة ،،،، أبدعت أخي

  4. “أنت قيمة ثابتة ” تلكـ الجمله اظنها ستبقى معى طويلاااا !
    اعجب بكتابه احدهم حين اشعر انها تصفنى او كأنها كتبت لى وليس لاحد سواى !
    ومن المؤكد انى احببت كثيرا ما كتبت ! ^___^

  5. إنه لمن الرائع عليّ أن أرى أحدهم يصفني بما لم أستطيع وصف نفسي به’! فعلاً تأتي هذه الأيام وتمضي.، ولكن السؤال الذي آطرحه على نفسي.،هل شعورهم في غيابنا بالنسبة لهم هو نفس شعورنا في غيابهم.،اذا الجواب لأ .، فإنني سوف ألجأ لخاصية المسح الكل للذكرياته وإن خذلني سأنسى اسمه.،وكل شيء يتعلق به .، سلمت يمناك موهبة الكتابة نعمة من الله إنني فعلاً استفيد واتعلم منك يوماً بعد يوم بوركت!

  6. “الأشخاص الذين لن يخرجوا من حياتنا هم ذواتنا ”
    أثّر بي جميع ماكتبت ..
    بجدية اشعر وكأني أقرأ شيء قد كتبته بنفسي لكن بإتقان وأكثر كفاءة ..

    كما لو أني استطيع شرح كل جملة في حدة ..
    لديك قوة في التواصل ماشاء الله …
    زادك الله علماً ..ورزقك ماتتمنى

  7. من الخطأ .. ان نسمح لأنفسنا بالتعلق في اشياء زائله
    حينها سنزول فور زوالها..
    اعلم انه كطبيعه بشريه مجبولين على هذا
    لكن ! علينا ان نحد من المغالاة في ذلك بالتعلق التام بالله عزوجل … لن اقول عليك بتوقع الاحداث السيئه مسبقا.. ولكن عليك بالثقه بالله وحين تفعل..سيصبح الالم اخف وطأه … يزرع الله في قلب من يثق به ويتوكل عليه قوه يجهلها الجاهل وقد يظنه متبلدا …

    فلا تمنح الثقه لاحد .. واعطه حسن الظن .. ودع ثقتك لله

    )
    !لو أن في الحياة ما يقتل الأمل ،لكان الكافر أحق الناس به )
    ^
    اعجبتني حقا 🙂

  8. .

    .

    مَضَتْ بِخَيْرِهَا وَشَرِّ الْعِبَادِ فِيْهَا لَمْ نكُنْ فِيهَا سِوى زَمانٌ عَبرَ فِينا ورَحَلْ
    قَدْ نكُونُ فَقَدْنَا أوْ كُتِبَتْ عَلْيَنا إِبْتِسَامَةٌ جَدِيدَهْ أَو قَدَرَاً قَدْ يُحبِطُ أَعْمَاقَنا
    أَوْ يُبسِمُ أَرْوَاحُنا ويُعِيدُ عُمرَنا عُمراً ونبضاً جَدِيدَا

    .
    .
    .

    دُمْتَ يَا أنَـس أَوْتَارَ الهَوَى ونَغَمَاً دَافِئَاً يُلَوِّحُ لـِ الْجَمَالْ
    لكَ عَظِيمُ الْوِدَادْ والعِرْفَاانْ ~

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s